الرئيسية » صحتك سيدتي » إزالة الشعر بالليزر
إزالة الشعر بالليزر

إزالة الشعر بالليزر

يعتبر نمو الشعر الكثيف في الأماكن الغير مرغوب بها في الجسم من الأمور المزعجه لدى السيدات و قد تقضي السيدة فترات طويلة من الوقت و مبالغ طائلة على إزالة الشعر بالإضافة إلى الألم و الحاجة إلى تكرار العملية مرة كل أسبوعين إلى شهر كحد أعلى. قد تكون تقنية إزالة الشعر بالليزر خياراً جيداً لدى العديد من الفتيات و السيدات خاصة أولئك اللواتي لا تناسبهن أو يصبن بالحساسية من إزالة الشعر بالسكر أو الشمع أو الحلاقة. تعمل تقنية إزالة الشعر بالليزر على توجيه ضوء مركّز باتجاه بصيلة الشعر بحيث تقوم الصبغة الموجوده بامتصاص هذا الضوء و بالتالي يدمّر الشعر و تصبح البويصلة غير قادرة على إنتاج الشعر لفترة طويلة و في بعض الأحيان للأبد.

 

  • إزالة الشعر بالليزر تقنية آمنة و تؤثّر بشكل طفيف جداً على البشرة كما أنها أكثر فعّالية على الأشخاص ذوو الشعر الغامق و البشرة الفاتحة. لا تجدي هذه التقنية نفعاً على الشعر الرمادي أو الأبيض أو الأحمر الفاتح أو البني الفاتح أو الأشقر. قد تحتاجين إلى عدة جلسات للحصول على فائدة طويلة الأمد.لا تتأثر البشرة بشكل سلبي بالعلاج حيث تبرد بشكل أسرع من بويصلات الشعر.
  • ينتهي العلاج بوضع الكريم لتبريد البشرة و تقليل الخطر.
  • تحتاجين إلى 15 دقيقة لجلسة الوجه و أسفل الإبط بينما تحتاج الأجزاء الأخرى من الجسم إلى ساعة على الأقل لاتمام الجلسة.

 

فوائد إزالة الشعر بالليزر

الدقة

يقوم الليزر على إزالة الشعر الغامق اللون و السميك بينما لا يؤذي الجلد المحيط.

السرعة

تحتاج كل ومضة من الليزر إلى جزء من الثانية بينما تعالج العديد من الشعيرات في ذات الوقت (ما يعادل 9*9 ميلليميتير). تحتاج جلسة المناطق الصغيرة مثل أعلى الشفه أقل من دقيقة بينما تحتاج المناطق الأكبر مساحة مثل الظهر أو الأرجل إلى ساعة.

إمكانية تقدير عدد الجلسات

يمكن لإخصائي الليزر بتقدير عدد الجلسات التي تحتاجينها حيث تحتاج معظم السيدات إلى 3 – 7 جلسات.

أقل ألماً

الألم الناتج عن إزالة الشعر بالليزر أقل من ذلك الناتج من الشمع أو الخيط أو السكر.

حل جذري لظهور الشعر

إن حدث و نمى بضع شعيرات بعد العلاج فإن نوع الشعر يكون أقل سماكة و أخف مقارنة بالسابق.

كيف تجهزين نفسك لإزالة الشعر بالليزر؟

 

  • إزالة الشعر بالليزر ليس مجرد التخلص من الشعر الغير مرغوب به. هو في الواقع عملية علاجية طبية تحتاج إلى الممارسة عن طريق شخص مدرب و مؤهل و مختص بالأمراض الجلدية أو التجميلية حيث أنها تحتمل بعض الأخطار. عليك اولاً اختيار مركز و طبيب موثوق. إن كانت الأخصائية التي ستقوم بإجراء العملية مساعدة طبيب أو ممرضة مرخصة تأكدي من أن الطبيبة متواجده للمراقبة خلال الجلسات. احذري من التعامل مع صالونات التجميل أو المنتجعات الصحية أو أية مراكز تسمح لشخص غير مؤهل طبياً بإجراء العملية.
  • إن كنتي تخططين للبدء بإزالة الشعر بالليزر فعليك التوقف عن الإجراءات الأخرى مثل إزالة الشعر بالشمع لمدة ستة أسابيع على الأقل قبل البدء بالإجراء حيث أن الليزر يستهدف جذر الشعر و الذي يتم إزالته بالكامل بالشمع أو السكر أو الخيط كما عليك تجنب الإجراءات الأخرى مثل التشقير.
  • تجنبي التعرض لأشعة الشمس المباشرة لمدة ستة أسابيع على الأقل قبل و بعد العلاج بالليزر حيث أن التعرض للشمس يجعل العلاج بالليزر أقل فعالية كما قد يؤدي إلى ظهور تعقيدات بعد العلاج.
  • تجنبي تناول الأدوية و الأعشاب الحساسة للضوء قبل 24 ساعة من الجلسة.
  • تجنبي استعمال المقشرات و الكريمات المحتوية على مادة الريتينول retinol و حمض الجلايكوليك glycolic acid قبل و بعد يومين من الجلسة. من الأفضل استعمال المرطبات بشكل أكبر بعد الجلسات.
  • عليكي أن تعلمي أن التغييرات الهرمونية مثل الحمل قد تؤدي إلى إعادة نمو الشعر ثانية.
  • لا تقومي بعمل جلسة كاملة للجسم في المرة الواحدة فهنالك كمية محددة من الليزر التي يستطيع جسمك امتصاصها بأمان في المرة الواحدة.
  • للحصول على أفضل النتائج عليك الالتزام بأوقات الجلسات حيث أن لبصيلة الشعر دورة نمو. يمكنك الحصول على أفضل النتائج بعمل جلسة كل 4 – 6 أسابيع يساعد هذا الوقت الشعر على السقوط لوحده.
  • تجنبي وضع العطر أو مزيل العرق خلال 24-48 ساعة من العلاج. يمكنك الاستحمام بماء دافئ لمدة أسبوع بعد ذلك يمكنك الاستحمام بماء ساخن أو استعمال الساونا أو الجاكوزي.

 

ماذا علي أن أتوقع خلال جلسة إزالة الشعر بالليزر؟

عليكي القيام بحلق الشعر بالشفرة حيث تبقى بضع الميلليمترات من الشعر أعلى الجلد. تقوم الطبيبة أو الأخصائية بجهاز الليزر بتعديل إعدادات الجهاز وفقاً للون الشعر و سمكه و مكانه بالإضافة إلى لون البشرة. وفقاً لنوع الليزر أو الضوء المستخدم ستقومين أنت و الأخصائية بارتداء نظارات واقية للعين و مناسبة كما يتم حماية الطبقات العليا من الجلد باستخدام جل بارد أو معدات مبردة مخصصة حيث يمنع ضوء الليزر من اختراق الجلد. تقوم الأخصائية بعد ذلك بتوجيه ومضات الضوء لمنطقة محددة لعدة دقائق و مراقبتها للتأكد من أن إعدادات جهاز الليزر ملائمة و التأكد من عدم ظهور أي رد فعل للجلد غير مرغوب بها. بعد انتهاء عملية إزالة الشعر بالليزر يتم إعطائك أكياس ثلج، كريمات مضادة للالتهابات أو ماء بارد للتخفيف من أي ألم. يمكنك تحديد موعدك اللاحق بعد 4 – 6 أسابيع. تستمر الجلسات لغاية توقف الشعر عن النمو و الظهور.

الأعراض الجانبية المحتملة

 

  • يحتاج إزالة الشعر بالليزر إلى حرارة لحرق الشعر و هذا قد يؤدي إلى حروق في الجلد لدى البعض خاصة أولئك ذوي البشرة الداكنة حيث تمتص هذه البشرة كميات أكبر من الليزر. في معظم الحالات يكون الحرق طفيفاً إلا أن هنالك بعض الحالات التي تم تسجيلها بحروق شديدة.
  • قد يسبب الليزر إما فرط التصبغ أو نقص التصبغ. فرط التصبغ هو أن تصبح البشرة أدكن حيث يحفز الليزر إنتاج صبغة الميلانين محدثة لون مشابه لاسمرار الشمس. أما نقص التصبغ في المقابل قهو تفتيح لون البشرة بعد العلاج بالليزر حيث قد يؤدي الليزر إلى تقليل امنتاج صبغة الميلانين مؤدية إلى فقدان الصبغة.
  • قد يسبب العلاج بالليزر أذى في العين لذا من الضروري جداً وقاية العينين خلال عملية العلاج بالليزر.
  • من الأعراض الجانبية الشائعة الحكة أثناء و بعد العلاج.ٍ
  • يصبح لون البشرة أحمراً لعدة أيام بعد العلاج كما يحتمل ظهور انتفاخ في المنطقة المحيطة بالبويصلة.
  • من أكثر الأعراض الجانبية شيوعاً هي ألم و خدران و تقرص أو شعور كحرق الشمس في المنطقة المعالجة و تعتبر هذه الأعراض طبيعية يمكنك التخفيف من هذه الأعراض باستخدام المرطبات و الكمادات الباردة.
  • قد تظهر حبوب صغيرة منتشرة في المنطقة المعالجة أو كدمات خاصة لذوي البشرة الحساسة. تظهر هذه الأعراض خلال الأيام الأولى من العلاج و تزول بعد فترة قصيرة.
  • من الآثار الجانبية النادرة جداً ظهور المنطقة المعالجة باللون البنفسجي أو ظهور الشعر المعالج باللون الرمادي أو في بعض الحالات النادرة زيادة نمو الشعر في المنطقة المعالجة.
  • من الآثار الأخرى الجانبية النادرة جداً هو الالتهاب. من المهم جداً الحفاظ على نظافة المنطقة بعد الجلسة لتجنب الإصابة بالالتهاب.

 

تكلفة العلاج بالليزر

تختلف تكلفة العلاج بالليزر بناء على:

  • مساحة المنطقة المراد إزالة الشعر فيها بالإضافة إلى الوقت المحتاج لاتمام الجلسة.
  • عدد الجلسات.
  • الشخص الذي سيقوم بإجراء الجلسات سواء طبيبة أو أخصائية مساعدة.

أنواع الليزر

Ruby Laser

هذا النوع من الليزر يناسب البشرة الباهتة و استعماله غير شائع.

YAG Laser

من أالأنواع الشائعة الاستخدام و يستخدم للبشرة الداكنة.

IPL

هذا النوع هو الأكثر شيوعاً و هو أكثر فعالية للبشرة الباهتة إلى المتوسطة اللون.

جهاز الليزر المنزلي

لم يتم إجراء دراسات واسعة مقارنة بين كفاءة جهاز الليزر المنزلي و ذلك الذي يتم استعماله في المراكز المتخصصة كما تعتبر مديرية الغذاء و الدواء الأمريكية أجهزة الليزر المنزلية كأجهزة تجميلية و ليست طبية فبالتالي هي لا تخضع لرقابة و فحص دقيق كتلك المستعملة في المراكز المتخصصة.

المصادر

المصادر

www.webMD.com

www.stylecraze.com

www.buzzfeed.com

www.mayoclinic.org

www.cosmopolitan.com

شارك المقال

لتحصل على نصائح طبية وغذائية مجانية لك

ولعائلتك من موقع صحتي

اشترك في النشرة البريدية

تمت الاضافة بنجاح. شكراً